11 ديسمبر 2017

ندوة فكرية جهوية حول التجديد البيداغوجي

ينظم المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين، والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة ندوة جهوية في موضوع التجديد البيداغوجي، يوم الثلاثاء 13 يونيو 2017، ابتداء من الساعة التاسعة صباحا بمقر  الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة، وفق ما تحده الورقة الموالية:

  • سياق الندوة:

تحرص الأنظمة التربوية على تبني نموذج بيداغوجي، تمارس من خلاله المدرسة وظائفها “في التنشئة الاجتماعية والتربية والتعليم والتثقيف، وفي التكوين والبحث والتأهيل”. وهو بذلك يمثل المرجع الأساس في بناء المناهج  والبرامج والتكوينات، على نحو يستجيب للخيارات المجتمعية الكبرى، ويحقق الانفتاحعلى مستجدات العصر، وعلى المعارف والمناهج والثقافة والقيم الكونية (الرؤية الاستراتيجية ص30). وهو يشمل إضافة إلى المناهج والبرامج، المقاربات البيداغوجية، والوسائط التعليمية، وكذا الإيقاعات الزمنية للدراسة والتعلم، ونظام الامتحانات والتقييم (الرؤية الاستراتيجية ص 30). لذلك نصت الرؤية الاستراتيجية في الرافعة الثانية عشرة على “تطوير نموذج بيداغوجي قوامه التنوع والانفتاح والنجاعة والابتكار”، وجاء المشروع المندمج السابع باقتراح التدابير المسهمة في أجرأة مقتضيات هذا النموذج.

في هذا السياق، ونظرا لما يكتسيه التجديد البيداغوجي من أهمية، كدعامة أساسية للانخراط في التنمية، ومواجهة مختلف التحديات الراهنة المطروحة على المدرسة المغربية،واقتناعا بأهمية “النهوض بالبحث العلمي والتقني والابتكار”كما ورد في الرافعة الرابعة عشرة من الرؤية الاستراتيجية؛ وتحضيرا للندوة الدولية حول التجديد البيداغوجي في المنظومة التربوية، التي سينظمها المركز الوطني للتجديد التربوي والتجريب بشراكة مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OCDE ) وبتنسيق مع رئاسة الحكومة أيام 27 و28 و29 شتنبر 2017؛ وإعمالا للمقاربة التشاركية التي تتبناها الوزارة قصد بناء استراتيجية وطنية للارتقاء بالتجديد البيداغوجي؛

ينظم المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بتنسيق مع الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة بني ملال خنيفرة “ندوة جهوية حول التجديد البيداغوجي في المنظومة التربوية”، يوم الثلاثاء 13 يونيو 2017 ابتداء من الساعة التاسعة صباحا بمقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، تشارك فيها مختلف الفعاليات في المجال التربوي بالجهة (أساتذة باحثون، مفتشون تربويون، مكونون، أطر الإدارة التربوية، أساتذة ممارسون…) لتدارس الموضوع وفتح المجال أمام أحسن المشاريع لتقديمها والتعريف بها.

  • أهداف الندوة:
  • الوقوف على الوضعية الراهنة للتجديد البيداغوجي على المستوى الجهوي؛
  • الانفتاح على تجارب في التجديد البيداغوجي على المستويين الوطني والدولي؛
  • تقديم مقترحات لبناء وإرساء استراتيجية وطنية للارتقاء بالتجديد البيداغوجي؛
  • التعريف بالمجالات ذات الأولوية للتجديد البيداغوجي؛
  • مناقشة طرق وآليات قيادة المشاريع في مجال التجديد البيداغوجي؛
  • محاور الندوة:

تتوزع أشغال الندوة الجهوية حول المحاور التالية:

المحور الأول: التجديد في المنهاج التربوي والبرامج الدراسية:

تركز الجلسة الأولى من الندوة على إثارة الغايات العامة المسماة “كفايات القرن الواحد والعشرين”، وتحاول أن تجيب عن الأسئلة التالية :

  • ما هي الكفايات الجديدة  التي تتطلبها المنافسة من أجل الاندماج في العالم المعولم اليوم؟
  • وأي منهاج يمكنه تحقيق هذه الكفايات ( كفايات القرن الواحد والعشرين)؟
  • ما هي طرق التعلم الأكثر نجاعة لتطوير هذه الكفايات؟
  • وما نوع التكوين الذي ينبغي أن يستفيد منه المدرسون من أجل تطوير هذه الكفايات؟
  • وفي أية بيئة يجب أن يحصل هذا التعلم ( الفضاء، الموارد…)؟

المحور الثاني: التجديد في الممارسات التقويمية للتعلمات:

في الوقت الذي تؤسس فيه العديد من الدول – ومنها المغرب – منهاجها على المقاربة بالكفايات، لازال تقويم المتعلمين يعتمد على التقويم العام للمعارف. لذلك يجب أن تركز تدخلات ومناقشات المشاركين في المحور الثاني على النقط التالية :

  • كيف نقوم كفايات المتعلمين في مختلف المواد؟
  • ماهي سبل تقويم الكفايات المستعرضة؟
  • ماهي الممارسات المجددة فيما يخص التقويم الإجمالي والتكويني؟

المحور الثالث: المدرسة كفضاء لتجديد المقاربات التعليمية  – التعلمية:

يخصص المحور الثالث لمناقشة المدرسة كفضاء للإبداع على مستوى التنظيم والحكامة ونموذج التعليم والتعلم، فالمشاركون في المحور مدعوون لمناقشة الأسئلة التالية :

  • كيف نجعل من المدرسة فضاء ملائما للإبداع؟
  • ما هي الممارسات الملائمة لتطوير التعلم لدى المتعلمين؟
  • كيف يمكننا تشجيع الفاعلين على تبني سلوكات إبداعية، تساعدهم على تخطي الصعوبات، التي تعترضهم في مواقف مختلفة؟
  • شروط ورزنامة المشاركة في الندوة:
  • يتعين على الراغبين في المشاركة التقيد بمحاور الندوة المذكورة أعلاه؛
  • يتكون ملف المشاركة من:
  • بطاقة وصفية مركزة عن المشروع (الهدف منه، الفئة المستهدفة)؛
  • بطاقة تخص صاحب المشروع (اسم المشارك واسم المؤسسة، وتجاربه في الموضوع)؛
  • ملخص عن المشروع ينجز وفق إطار منهجي يضم: (تشخيصا للوضعية، وصفا لمنهجية تصميم وإنجاز المشروع، تقديما للنتائج المحققة أو المتوقعة، تقديما لبعض معالم أثر المشروع في تجويد المقاربات وتحسين التعلمات، في حدود 700 كلمة). يضم العنوان والمساهمة والكلمات المفتاح. (وفق استمارة المشاركة المرفقة).
  • المشروع المراد المشاركة به في الندوة الجهوية، بغرض الترشح لانتقاء أهم المشاريع جهويا وإرسالها إلى المركز الوطني للتجديد التربوي والتجريب، والتي منها سيتم انتقاء أجود المشاريع على الصعيد الوطني لتقدم في الندوة الدولية المذكورة أعلاه.
  • يقدم مشروع المشاركة على شكل مشروع كتابي أو ملصق(affiche/poster ).
  • يتم إرسال أو إيداع ملف المشاركة على البريد الإلكتروني:

innov.pedagogique2017@gmail.com

ويمكن تحميل استمارة المشاركة من هنا

أو في المقر الرئيس للمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين ببني ملال أو فرعيه الإقليميين بكل من خنيفرة وخريبكة، في ظرف مغلق قبل متم يوم 06 يونيو 2017.

  • يتم إشعار أصحاب المشاريع المقبولة للندوة الجهوية ابتداء من يوم 08 يونيو 2017.
  • لجان الندوة:
  • لجنة الإشراف
  • مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين رئيسا؛
  • مدير المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين نائبا للرئيس؛
  • المديرون الإقليميون بالجهة والمديرون المساعدون بالمركز وفرعيه.
  • لجنة التنظيم واللوجيستيك:
  • رئيس قسم الشؤون التربوية بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين؛
  • المدير المساعد بالمقر الرئيسي للمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين منسقا؛
  • رئيس قسم الشؤون الإدارية والمالية بالأكاديمية؛
  • رئيس المصالح المادية والمالية بالمركز.
  • الأساتذة: خديجة هنيني، عادل تميم، جليلة الغرضاف، محمد إيزي، عبد العالي روحي، الهادي شهيد، ربيعة مونير، رشيد عبدية، عبد الحق النماوي، عبد الفتاح لمراحي، خالد فهمي.

 

  • اللجنة العلمية:
  • مدير المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين (منسقا)؛
  • رئيس قسم الموارد البشرية بالأكاديمية؛
  • المدير الإقليمي ببني ملال؛
  • رئيس فريق البحث والتجديد في العلوم الإنسانية والديداكتيك بالمركز.
  • ذ. محمد سعيد، ذ. صالح بهلولي، ذ. إبراهيم الخرمودي، ذ. الغزواني سيربو، ذ. عبد الله أيت الاعشير.
  • ذة. خديجة هنيني، ذ. عادل تميم، ذ. عبد العالي روحي، ذ. الهادي شهيد، ذة. جليلة الغرضاف، ذ. محمد إيزي، ذة. رحمة البوحيدي، ذة. ربيعة مونير، ذ. أحمد مسير.
  • لجنة الإعلام والتواصل:
  • ذ.عزيز لهمام: مصلحة الاتصال بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين؛
  • الأساتذة: محمد أبحير، لحسن الصديق، المصطفى الحرة، عبد الفتاح بنساسي.

عن الموقع الإلكتوني للمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين – بني ملال خنيفرة

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله